نبذة عن جمعية الأمم المتحدة للبيئة

جمعية الأمم المتحدة للبيئة هي أعلى هيئة لصنع القرار على مستوى العالم في مجال البيئة. وهي تتناول التحديات البيئية الحرجة التي تواجه العالم اليوم. إن فهم هذه التحديات والحفاظ على بيئتنا وإعادة تأهيلها هو في صميم خطة التنمية المستدامة لعام 2030.

وتجتمع جمعية البيئة مرة كل سنتين لتحديد الأولويات للسياسات البيئية العالمية وتطوير القانون البيئي الدولي. وتوفر الجمعية من خلال قراراتها ودعواتها إلى اتخاذ إجراءات، القيادة وتحفز العمل الحكومي الدولي بشأن البيئة. ويتطلب صنع القرار مشاركة واسعة،  ولهذا تتيح الجمعية فرصة لجميع الشعوب للمساعدة في إيجاد حلول لصحة كوكبنا.

 

تاريخ جمعية الأمم المتحدة للبيئة

 

أنشئت جمعية الأمم المتحدة للبيئة في حزيران / يونيه 2012، عندما دعا زعماء العالم إلى تعزيز وتحديث الأمم المتحدة للبيئة خلال مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، الذي يشار إليه أيضا باسم ريو + 20.  وتجسد جمعية البيئة حقبة جديدة تكون فيها البيئة محور تركيز المجتمع الدولي، وهي تحظى بنفس القدر من الأهمية مثل قضايا السلام والفقر والصحة والأمن. وكان إنشاء جمعية البيئة تتويجا لعقود من الجهود الدولية التي استهلت في مؤتمر الأمم المتحدة المعني بالبيئة البشرية في استكهولم في عام 1972 بهدف إنشاء نظام متماسك للإدارة البيئية الدولية.

تناولت الدورتان الأولى والثانية لجمعية الأمم المتحدة للبيئة، واعتمدت قرارات بشأن القضايا الرئيسية المتعلقة بالاتجار غير المشروع بالأحياء البرية، ونوعية الهواء، وسيادة القانون البيئي، وتمويل الاقتصاد الأخضر، وأهداف التنمية المستدامة و"تنفيذ البعد البيئي لخطة التنمية المستدامة لعام 2030 ". كما نجحت في اعتماد وثيقة نتائج وزارية في عام 2014 دعت فيها إلى تحقيق "خطة طموحة وعالمية قابلة للتنفيذ وقابلة للتحقيق للتنمية لما بعد عام 2015" تدمج جميع أبعاد التنمية المستدامة من أجل "حماية البيئة وتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية الشاملة في انسجام مع الطبيعة."

 

وقد أتاحت هذه الإنجازات، فضلا عن مستوى المشاركة الاستثنائي للجمعية، الذي ضم رؤساء الحكومات ووزراء البيئة وممثلي المجتمع المدني والقطاع الخاص والأوساط العلمية والأكاديمية، السبيل أمام الدورة الحالية للجمعية لهذا العام التي تهدف إلى إيجاد كوكب خالي من التلوث. وستتناول جمعية الأمم المتحدة للبيئة لعام 2017 خمسة مواضيع فرعية هي: تلوث المياه وتلوث الأراضي والتلوث البحري وتلوث الهواء والإدارة السليمة للمواد الكيميائية والنفايات.

 

إدارة جمعية الأمم المتحدة للبيئة

مكتب جمعية الأمم المتحدة للبيئة

 

تضع جمعية البيئة جدول الأعمال البيئي العالمي بالتعاون مع مؤسسات الأمم المتحدة والاتفاقات البيئية المتعددة الأطراف.

تخضع اجتماعات الجمعية لنظامها الداخلي.

يرأس الجمعية مكتب ورئيس المكتب. ويساعد مكتب جمعية الأمم المتحدة للبيئة الرئيس في تصريف أعمال جمعية الأمم المتحدة للبيئة بصفة عامة. ويتألف المكتب من عشرة وزراء للبيئة يتم تعيينهم لمدة سنتين، مع اتباع التناوب الجغرافي.

وتعد الجمعية بمثابة الهيئة الرئاسية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة (الأمم المتحدة للبيئة) التي تخلف مجلس إدارتها، الذي يتألف من 58 دولة عضوا. إن جمعية الأمم المتحدة للبيئة، التي تضم عضوية عالمية، تتألف الآن من 193 دولة عضوا.

 

 لجنة الممثلين الدائمين

 

لجنة الممثلين الدائمين هي الهيئة الحكومية الدولية فيما بين الدورات التابعة للجمعية. ويرأس اللجنة ممثلون دائمون معتمدون لدى برنامج الأمم المتحدة للبيئة، وهو ما يمثل 118 عضوا. وأنشئت لجنة الممثلين الدائمين رسميا كهيئة فرعية لمجلس الإدارة (التي أصبحت الآن جمعية الأمم المتحدة للبيئة) في أيار / مايو 1985. وتجتمع اللجنة على أساس ربع سنوي بقيادة مكتب مؤلف من خمسة أعضاء ينتخب لمدة سنتين

 

وعلى مدار السنة، تشترك الدول الأعضاء في مناقشات تحضيرية رسمية في إطار الاجتماعات المفتوحة العضوية للجنة الممثلين الدائمين. وتساهم اللجنة في إعداد جدول أعمال جمعية الأمم المتحدة للبيئة، وتقدم المشورة إلى الجمعية بشأن المسائل المتعلقة بالسياسات، وتعد القرارات لاعتمادها من قبل جمعية الأمم المتحدة للبيئة وتشرف على تنفيذها. وترد نتائج أهم الاجتماعات التحضيرية للجنة الممثلين الدائمين في قسم الوثائق (رابط - الوثائق).

 

نموذج للتعاون المشترك

 

تُعقد دورات مشتركة مع مكتب جمعية الأمم المتحدة للبيئة ولجنة الممثلين الدائمين من أجل الوصول إلى قرارات بشأن المسائل المتعلقة بالجمعية. وتعزز اجتماعات المكتب المشترك التعاون والشفافية فيما يتعلق بتطوير وعمل الجمعية. ومن خلال هذه الاجتماعات التحضيرية أيضا يتم تحديد جدول أعمال وهيكل الجمعية واعتمادهما.

يمكن الاطلاع على موجز اجتماعات المكاتب (مكتب جمعية الأمم المتحدة للبيئة ولجنة الممثلين الدائمين واجتماعات المكاتب المشتركة) من خلال النقر هنا.